NadorCity.Com
-
أفراد أسرة مقيمة بأوروبا عالقة بالناظور: حلو لينا الحدود فلوسنا راه تسالات
ناظورسيتي: ب.أ

صادفت الزميلة شيماء الفاطمي خلال جولتها لاستقاء أراء المواطنين بالشارع العام، من خلال إحدى حلقات ميكروطروطوار الخاص بها، أفراد أسرة ناظورية مقيمة بأوروبا، علقت جراء قرار إغلاق الحدود خلال الأسبوع الماضي، جراء ظهور السلالة المتحورة لفيروس كورونا وما تلاه من سن قرارات لاحتواء الوضع.

وحسب ما صرح به شاب مقيم بإمارة أندورا بين إسبانيا وفرنسا، فقد علق بالناظور، بعد قدومه في زيارة لزيارة العائلة وقضاء مأربه في بعض الإدارات العمومية، غير أنه وجد نفسه في مأزق جراء إغلاق الحدود في وجهه، بحيث قال "أنا دبا حقيبتي اليدوية خوات، ما بقا عندي والو، لا فلوس لا أوراق ينفعو، والمدينة عمرات بسعاية، هادشي بزاف علينا".

ومن جهتها عبرت ابنة خالة الشاب، بأن نفس الموقف تعيشه هي كذلك، بحيث أشارت إلى أنه من العيب أن تكون قاطنا بمليلية، وتجبر على السفر من طنجة أو الدارالبيضاء بأضعاف الثمن من أجل الدخول إلى إسبانيا، لتبلغ مليلية المحتلة.


وأضافت المتحدثة، قائلة" هاد الناس لي شادين القرارات فلبلاد، خاصهوم يقدرو لنا ظروفنا، ماشي غير يجيو ويحطو القرارات على هواهم، الله يجازيهم بخير، يحلولنا غير الحدود دمليلية، يدوزونا بتحاليل ويطبقو علينا القانون بحال كاع الدول، علاش حنا نضربو تمارة باش نوصلو لديورنا".

يذكر أن الحكومة المغربية قررت عشية يوم الإثنين 29 مارس الماضي، تعليق الرحلات الجوية من وإلى فرنسا وإسبانيا، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا والسلالات المتحورة.

وشمل قرار تعليق الرحلات الجوية جميع شركات الطيران التجارية، حيث دخل القرار حيز التنفيذ ابتداء من يوم الثلاثاء 30 مارس الماضي

وكانت السلطات المغربية علقت الرحلات الجوية مع 37 دولة بسبب استمرار تداعيات فيروس كورونا، وخوفا من تسلل سلالات فيروس كورونا المتحورة إلى المغرب.

وكان المغرب قد قرر تعليق الرحلات الجوية بينه وبين مجموعة من الدول، وذلك لاحتواء فيروس كورونا.

وأخبرت السلطات المغربية سفارات الدول التي يشملها تعليق الرحلات بقرار المغرب الجديد، خصوصا لظهور سلالات متحورة جديدة لفيروس كورونا بها.


---
تعليق جديد





لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب