NadorCity.Com
اتهامات لعضوين في الفريق والمجالس المنتخبة بالوقوف وراء نزول اثري الريف الناظوري من القسم الممتاز
ناظورسيتي: متابعة

قدم لاعب كرة السلة، زكرياء الصوفي، المعار هذه السنة لفريق اثري الريف الناظور من اتحاد طنجة، اعتذاره للجمهور المحلي والغيورين على النادي خصوصا الرئيس محمد العزوزي الذي قال عنه في رسالة توصلت بها "ناظورسيتي"، أنه ممن قدموا تضحيات ومجهودات كبيرة.

وربط المذكور، بين نزول اثري الريف من القسم الممتاز ووقوف عضوين في الفريق وراء هذه النكسة، قائلا ’’المدرب كينو واللاعب سمير، يتحكمان في الفريق وهما السبب الرئيسي للنتائج السلبية التي أنهت مشوار النادي في القسم الممتاز‘‘.

وكشف المتحدث ’’المدرب وسمير يفعلان ما يحلو لهما داخل الفريق، ويجب على الجماهير المحلية والغيورين الوقوف في وجههما من أجل ابعادهما ومنعهما من التدخل في شؤون النادي‘‘.

ولتعزيز ما قاله ختم زكرياء الصوفي رسالته قائلا:’’ على المدرب وفتاه المدلل ترك الفريق لأهل الخبرة والمجال، إذ ليس من المنطقي أن يشرك اللاعب سمير في كل المباريات دون تغييره ولو دقيقة واحدة وهذا ما لا نجده حتى في الدوري الامريكي للمحترفين، زد على ذلك بعد التصرفات الحاطة من كرامة اللاعبين‘‘.

وفي رسالة ثانية، ذكر لاعب اخر بالمجهودات التي يبذلها رئيس النادي محمد العزوزي، مؤكدا أن اخر مباراة للسد اجراها اثري الريف في ازرو من اجل ضمان البقاء أجريت في غياب تام لدعم الجهات المسؤولة.

واتهمت الرسالة، المجلس الجماعي للناظور والمجلس الإقليمي بخذلان اثري الريف الناظوي لكرة السلة، كونهما لم يقدما أي دعم للنادي في وقت كان في حاجة إلى من يتدخل لانقاذه من السقوط.

وختمت الرسالة بتوجيه الاتهام إلى المدرب واللاعب السالف ذكره، اذ قال صاحبها ’’أتوجه بالشكر الكبير لجميع اللاعبين ما عدا اثنين منهم كانا سببا قاطعا ومحتما فيما آلت إليه أحوال النادي، واعتذر من رجل الرياضة الأول بالناظور السيد محمد العزوزي‘‘.


---
تعليق جديد
لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب