NadorCity.Com
-
التجمع الأمازيغي يراسل الحموشي حول "إقصاء" الأمازيغية من البطاقة الوطنية الجديدة
ناظورسيتي - متابعة

وجه التجمع العالمي الامازيغي رسالة الى عبد اللطيف الحموشي، المدير العام للامن الوطني، حول ما اسماه بإقصاء اللغة الأمازيغية من النموذج الجديد من بطاقة التعريف الوطنية.

وقال التنظيم الامازيغي في رسالته انه تفاجأ ” بغياب كلي للغة الأمازيغية وبحرفها تيفيناغ من النموذج الجديد من بطاقة التعريف الوطنية، الذي تعتزم المديرية العامة للأمن الوطني إطلاقه بداية العام المقبل، وذلك خلال تقديمه للرأي العام، ضمن فعاليات الدورة الثالثة للأبواب المفتوحة للأمن الوطني التي نظمت بمدينة طنجة”.

واضاف “فكما تعلمون، فالدستور المغربي أقر في فصله الخامس برسمية اللغة الأمازيغية إلى جانب اللغة العربية، وبعد ثماني سنوات صدر أخيرا القانون التنظيمي المتعلق بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، في الجريدة الرسمية، وهو القانون الذي يلزم كافة الإدارات ومؤسسات الدولة بكتابة سائر الوثائق الرسمية وضمنها البطاقة الوطنية للتعريف وجواز السفر وغيرها من الوثائق باللغة الأمازيغية وبحرفها تيفيناغ إلى جانب اللغة العربية”.

وطالب التجمع الامازيغي بالكتابة باللغة الأمازيغية وبحرفها تيفيناغ في الجيل الجديد من بطاقة التعريف الوطنية الذي تعتزم المديرية العامة للأمن الوطني إطلاقه بداية العام المقبل، والكتابة باللغة الأمازيغية إلى جانب اللغة العربية على كل (آليات و سيارات ومقرات وإدارات وأزياء رجال الأمن…) الواقعة تحت نفوذ المديرية العامة للأمن الوطني، وكذا استعمال اللغة الأمازيغية إلى جانب اللغة العربية في الوثائق الرسمية للمديرية العامة للأمن الوطني حسب ما جاء في ذات الرسالة.


---
تعليق جديد
----
لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب