NadorCity.Com
-
المجلس الإداري لأكاديمية جهة الشرق يصادق بالإجماع على مشروع إحداث مصلحة التربية الدامجة بالأكاديمية
متابعة

انعقد المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق دورة يوليوز 2019 يوم الإثنين 22 يوليوز 2019 بقاعة عبد العزيز أمين بمقر الأكاديمية على الساعة العاشرة وخمسة عشر دقيقة صباحا، ترأس أشغال هذه الدورة الدكتور فؤاد شفيقي مدير المناهج بالوزارة بصفته منتدبا من طرف السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، بحضور السيد مدير الأكاديمية، والسيد ممثل والي جهة الشرق والسادة ممثلي عمال صاحب الجلالة على أقاليم الجهة والسيدة والسادة المديرين الإقليميين بالجهة، والسيدات والسادة عضوات وأعضاء المجلس الاداري والسيدات والسادة المدعوين.

وقد خصصت أشغال هذه الدورة للتداول في حصيلة الموسم الدراسي 2019/2018، وكذا الاستعدادات للدخول المدرسي المقبل 2020/2019، بالإضافة إلى عرض مشروع إحداث مصلحة خاصة بالتربية الدامجة ضمن الهيكل التنظيمي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق على مصادقة المجلس الإداري.

وفي كلمة السيد مدير المناهج، تلاها نيابة عن السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، ذكر بالأوراش المهيكلة وذات الأولوية التي تم إطلاقها من طرف الوزارة في سياق تنفيذ التوجيهات الملكية السامية، وتنزيل الرؤية الاستراتيجية 2030-2015، وتفعيل برنامج العمل الحكومي. مؤكدا على أن هذه الأوراش تشكل أولويات عمل برسم الموسم الدراسي 2019/2018، كما أنها موضوع تعاقد بين المتدخلين في الإنجاز على صعيد مختلف مستويات المنظومة التربوية، وفق حكامة مسؤولة وناجعة، تنبني على التدبير بالنتائج، وربط المسؤولية بالمحاسبة. كما أشار إلى أن الدورة الحالية للمجلس الإداري تشكل محطة من أجل النظر في تقدم الإنجاز، وخاصة فيما يتعلق ببرنامج العمل الذي تم تقديمه أمام صاحب الجلالة بتاريخ 17 شتنبر 2018، من أجل بلورة إرادته السامية للنهوض ببرامج الدعم والحماية الاجتماعية من جهة، وملاءمة التكوين بحاجات سوق الشغل من جهة أخرى. كما تشكل هذه الدورة تشكل مناسبةً لتجديد العزم، وإذكاء الهمم، من أجل الرفع من وتيرة الإنجاز، ومن فعالية ونجاعة التدخلات، حتى يتم احترام الالتزامات ومواعيد الإنجاز.

وبعد قراءة تقارير اللجن المنبثقة عن المجلس الإداري، قدم السيد محمد ديب، مدير الأكاديمية عرضا استهله بكلمة افتتاحية أكد فيها أن الأكاديمية وهي تقدم اليوم حصيلة منجزاتها برسم السنة الدراسية 2019/2018 لتستحضر بشكل مرجعي التوجيهات الملكية السامية وخاصة التي تضمنها خطاب ذكرى عيد العرش المجيد وخطاب ذكرى ثورة الملك والشعب لسنة 2018، حيث شكلت هذه التوجيهات السامية موضوع برنامج عمل وزارة التربية الوطنيــــة والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المقدم أمام أنظار صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بتاريخ 17 شتنبر 2018، كما تستحضر الاستراتيجيات والتوجهات الوطنية الكبرى التي تمت بلورتها في شكل مشاريع ومجالات تتوخى إعطاء نفس جديد للإصلاح المرتكز على الرؤية الاستراتيجية 2030-2015 بهدف إرساء المشروع التربوي الجديد المتوجه إلى تكوين مواطن الغد وضمان مشاركة الجميع في هذا الورش الحيوي الذي يتوقف على إنجاحه المشروع التنموي لبلادنا. وفي عرضه الذي ألقاه بالمناسبة، تناول السيد مدير الأكاديمية حصيلة منجزات الأكاديمية برسم السنة الدراسية 2019/2018 وكذا معالم الدخول المدرسي 2020/2019 بالإضافة إلى مشروع إحداث مصلحة التربية الدامجة في التنظيم الهيكلي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق والتي سيعهد إليها تتبع تنفيذ البرنامج الوطني للتربية الدامجة لفائدة التلميذات والتلاميذ في وضعية إعاقة والذي أعطيت انطلاقـته الرسمية يـــــوم 26 يونيو 2019 بسلا.

وناقش أعضاء المجلس الإداري مضامين العرض الذي تقدم به السيد مدير الأكاديمية، مثمنين الجهود المبذولة من طرف مختلف الفاعلين وكذا النتائج المشرفة التي حققتها الأكاديمية بالنسبة للامتحانات الإشهادية ومختلف التظاهرات المتعلقة بالأنشطة التربوية والتي كانت نتيجة تظافر جهود جميع المتدخلين في القطاع.

وبعد تقديم إجابات وتوضيحات كل من السيد رئيس المجلس الإداري والسيد مدير الأكاديمية حول النقاط المثارة خلال المناقشة، تمت المصادقة بالإجماع على مشروع إحداث مصلحة التربية الدامجة في التنظيم الهيكلي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق.

بعد ذلك تمت تلاوة برقية الولاء والاخلاص المرفوعة للسدة العالية بالله، صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، بمناسبة اختتام أشغال المجلس الإداري لأكاديمية جهة الشرق .

مصلحة التواصل وتتبع أشغال المجلس الإداري.










---
تعليق جديد
----
لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب