NadorCity.Com
-
بالفيديو.. الجيش الاسباني يحتفل بـ"انجازاته" في الغزو البحري والبري للحسيمة
ناظورسيتي - متابعة


نظم أمس الاثنين 30 سبتمبر استعراض عسكري في مدينة سبتة المحتلة، وذلك للاحتفال بالذكرى 93 على حصول القوات البحرية في المدينة المحتلة على ميدالية نتيجة أداءها في إنزال الحسيمة لسنة 1925، الذي أدى الى القضاء على المقاومة الريفية بقيادة محمد بن عبد الكريم الخطابي، بعد تحالف اسباني فرنسي.

ووفق ما نقلته "دليل الريف"، فقد اعتبر العقيد في الفوج 23 "فيدريكو غونزاليس فيكو"، في كلمته بهذه المناسبة، ان ما قامت به القوات المسلحة الاسبانية في المدينة المحتلة، في ما يعرف بإنزال الحسيمة عملا “جبارا”، كان بداية لنهائية الحرب في المغرب على حد قوله.

وتجدر الإشارة إلى أن مدينة مليلية المحتلة تحتفل بدورها بشكل سنوي بحصول وحدة الامداد في البحرية على ميدالية، نظير ما قدمته في إنزال الحسيمة، الذي شاركت فيه المئات من الطائرات والبواخر بتحالف عسكري بين اسبانيا وفرنسا، للقضاء على المقاومة المسلحة في الريف، والتي كانت قد كبدت البلدين خسائر فادحة، وخصوصا للجيش الاسباني.

وللاشارة فان “إنزال الحسيمة” هو عملية إبرار بحري و جوي، قامت بها القوات العسكرية الإسبانية، بدعم فرنسي، في 8 شتنبر 1925، بساحل الحسيمة، في الريف، بهدف حسم حرب الريف.

ويعتبر الإنزال الأول من نوعه في التاريخ العسكري، و تمت دراسته، لاحقا، خلال الإعداد لإنزال نورماندي في الحرب العالمية الثانية.



---
تعليق جديد
----
لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب