NadorCity.Com
-
سياسية مغربية في "كتالونيا" ترد على رئيس حزب إسباني هاجم العرب والمسلمين
وكالات

أثارت عبارات متشددة جاءت على لسان رئيس حزب فوكس الإسباني سانتي باسكال، والتي وجهها في تجمع خطابي بمدريد خلال هذا الأسبوع الأخير من أكتوبر2019، اتجاه العرب المسلمين المقيمين في إسبانيا، حفيظة عدد من المهتمين بالشؤون العامة والسياسة وكذا الإعلامية بإسبانيا ،حيث قال "إن المسلمين يعيشون في إسبانيا عالة على المساعدات (أيودا)" مقدما أسماء عدد من الحالات.

وجاء الرد سريعا وقويا من طرف نبيلة بلغنو المستشارة من أصول مغربية، العضو بالمجلس البلدي بإسباراغيرا بمحافظة برشلونة، في تغريدة لها على تويتر، حيث قالت: "كنت أنتظر أن تنطق اسمي ضمن الأسماء، عندي 24 سنة، وبدأت العمل في سن 16 سنة، أنا ابنة مهاجر وأساهم في اقتصاد إسبانيا منذ 18سنة، وأؤدي واجباتي اتجاه الدولة، أنت في سن 43 سنة وتعيش من صندوق إسبانيا ولك الوجه لتقول كل هذا؟".

وعرفت تغريدة السياسية المغربية بإسبانيا انتشارا كبيرا بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الإسبان وتقاسمتها كل وسائل الإعلام في إسبانيا وكان من بين المعلقين على تغريدة المستشارة المغربيةعمدة بلد الوليد الذي اكتفى بكتابة عبارة "بوووووووم".

المستشارة المغربية نبيلة بلغنو كانت قد شاركت مؤخرا في برنامج تلفزيوني مباشرعلى القناة الإسبانية الأولى مدافعة عن الضوابط والقواعد الإسلامية وما ارتبط بما يصطلح على تسميته بالإسلاموفوبيا كتوجه أوروبي يروج للتحامل والكراهية والخوف من الإسلام أو من المسلمين، وبالأخص عندما ينظر للإسلام كقوة جيوسياسية أو كمصدر للإرهاب.

جدير بالذكر أن نبيلة بلغنو كانت أن ظفرت السنة الماضية بمقعد ببلدية "اسباراغورا" التابعة لإقليم كتالونيا ضمن المقاعد الثلاث التي فاز بها حزب اليسار الجمهوري، وهي حائزة على شهادة الإجازة في العلوم السياسية.


---
تعليق جديد
----
لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب