NadorCity.Com
-
عامل الحسيمة يمر إلى السرعة القصوى لاستكمال مشاريع المنارة ويوجّه تحذيرات للحرص على جودة المعايير
ناظورسيتي من الحسيمة


أفادت مصادر مأذونة، أن فريد شوراق عامل إقليم الحسيمة، منهمك هذه الأيام في إجتماعات مارطونية بمقر العمالة، تعقبها جولات ميدانية لتتبع المشاريع المبرمجة في مخطط "الحسيمة منارة المتوسط"، وذلك من أجل الرفع من وتيرة الأشغال، لكي تكون جاهزة في الٱجال المحددة لها، طبقا للتعليمات الملكية.

وتهدف هذه الاجتماعات إلى تذليل كل الصعوبات التي قد تصادف تنفيذ هذه المشاريع، والعمل على حل المشاكل المفترضة بمقاربة استباقية.

وأسرت ذات المصادر بأن عامل الاقليم وجه تحذيرات شديدة اللهجة للمقاولات المكلفة بانجاز هذه المشاريع وكذا مكاتب التتبع والمراقبة، مفادها أن تسريع الوتيرة لا يعني القفز على معايير الجودة والاتقان، وأن حسابا عسيرا ينتظر كل من سولت له نفسه بالتلاعب والغش في الانجاز.

وهكذا فمن المنتظر أن تنتهي بعض الأوراش قبل دخول موسم الاصطياف، ٱواخر شهر يونيو المقبل، من بينها تجديد الإنارة العمومية على طول كورنيش صباديا وكذا المدخل الرئيسي لمدينة الحسيمة ومناطق أخرى، والتي من شأنها أن تضفي رونقا بهيا على المدينة وتجعلها تستقبل الصيف والمصطافين بحلة جديدة.

كما أن مقر العمالة يشهد جلسات عمل مكثفة وتعبئة عامة للمصالح المختصة، بخصوص الاستعدادت لموسم الإصطياف، الذي سيتميز هذه السنة بتنظيم عدة أنشطة وتنفيذ برامج ثقافية وفنية وترفيهية متنوعة، تتضمن معرضا للكتاب ومعرضا للمنتجات المجالية والتقليدية وأمسيات فنية ومسابقات ثقافية ورياضية، من شأنها خلق جو من المتعة والترفيه للساكنة وزوار الحسيمة، وتساهم في تحسين الجاذبية السياحية للمدينة وتعزيز اشعاعها، ليكون شعار "الحسيمة: منارة المتوسط" فعلا اسم على مسمى.





---
تعليق جديد
----
لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب