NadorCity.Com
-
مؤثر.. طفل يعاني من التوحد في حالة خطيرة ووالده يناشد الجمعيات المتخصصة مساعدته
ناظورسيتي: نداء

يعيش الطفل لؤي، بعمر الخمس سنوات، حالة مرضية خطيرة، بحيث تفاقم الوضع بالنسبة لوالديه، القاطنين بدوار الليل بجماعة سلوان، بسبب معاناته من مرض التوحد، الذي لازمه تقريبا لمدة طويلة دون الوصول إلى علاج كباقي بعض الأطفال المصابين على مستوى إقليم الناظور، الذين تتم مواكبتهم من طرف العائلة وأخصائيين ينشطون ضمن جمعيات نشيطة في المجال.

وحسب تصريح لوالده خص به ناظورسيتي، قال "ابني مريض بالتوحد، وأبحث عن جمعية تساعدني على حالة إبني، بحيث أن حالتي المادية ضعيفة، أكثري منزلا بدوار الليل بجماعة سلوان، وأشتغل موسميا، كحرفي الصباغة".

وأضاف المتحدث "يعاني إبني خصوصا ليلا، بحيث يلازم مكانه ضاحكا دون سبب، إذ في بعض الفترات، يحمل السكين، ولولا العناية التي أحيطه بها أنا ووالدته، لا قام بكارثة لا يحمد عقباها".

للاستفسار أو المساعدة: 0626-651840



20210608_153517.jpg

20210608_153646.jpg

20210608_154302.jpgcy[


وناشد الأب جميع من يمكنه أن يدخل على خط حالة ابنه المرضية، خصوصا في ظل حالته المادية والاجتماعية المتدهور، ونظرا للكلفة المادية الكبيرة التي يتطلبها علاج إبنه لؤي.

تجدر الإشارة إلى أن مدينة الناظور، تزخر بمجموعة من الجمعيات النشيطة في المجال، من بينها جمعية أيمن التي تخلد كل سنة اليوم العالمي للتوحد، والذي اقرته الامم المتحدة في 2 ابريل من كل سنة، ومساهة منها لاحياء هذه الذكرى سطرت جمعية ايمن للتوحد بالناظور برنامجا للاحتفال بهذه المناسبة مابين 2 و4 أبريل تحمل كل سنة شعارات تعنى بالأطفال التوحديين بالإقليم.

ومن اجل الانفتاح على العالم الخارجي، وقعت خلال السنة الجارية، جمعية ايمن للتوحد اتفاقيات5 شراكات مع جمعيات ومؤسسات ترمي الى التعاون والتأزر مع هذه الفئة والعينة والشريحة من اطفال التوحد التابعين للجمعية ، وشملت هذه الاتفاقيات، المركز المغربي للتواصل وحقوق الناس بوجدة وهو مركز وطني، ومصحة العرفان لمختلف التخصصات بوجدة، وجمعية سمايل للتنمية المستدامة، وجمعية شباب الريف الناظوري لكرة السلة، وجمعية الريف التنموية لاقليم الدريوش.


---
تعليق جديد





لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب