NadorCity.Com
-
مع قرب عيد الأضحى.. "أونسا" تعلن سيطرته على انتشار "الحمى القلاعية" وتؤكد: صحة القطيع مستقرة
متابعة

كشف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغدائية أونسا عن وضعية الصحة الحيوانية بالمغرب قبل أسابيع من حلول عيد الأضحى.

وأوضح المكتب في بلاغ مجلسه الإداري المنعقد يوم الخميس 4 بوليوز 2019 برئاسة عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، أن المكتب قام في هذا الصدد بعدة إجراءات من أجل السيطرة على الحمى القلاعية، التي ظهرت في المغرب مع بداية سنة 2019.

وتابع أن ظهور هذا المرض في المغرب جاء نتيجة دخول عثرة فيروس جديدة متواجدة بالمنطقة للمغرب، حيث تم تنظيم برنامجين لتلقيح الأبقار ضد هذا المرض ثم تمديده ليشمل القطيع الوطني من الأغنام والماعز، إلى أن تمت السيطرة عليه وإزالة التهديد الذي كان يشكله على الضيعات.

وأضاف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغدائية أنه يواصل العمل من أجل محاربة هذا المرض والقضاء عليه بشكل جذري.

أما فيما يخص عيد الأضحى لسنة 1440، فقد سجلت إدارة المكتب "الانخراط الكبير للمربين والمسمنين في عملية التسجيل، التي عرفت ارتفاعا وصل إلى 62 في المائة بعدما ارتفع عدد المربين والمسمنين المسجلين لدى المصالح البيطرية لأونسا من 138 مربيا ومسمنا خلال السنة الماضية إلى 223 ألف هذه السنة".

وأيد المجلس الإداري قرار المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغدائية بشأن التوجه نحو تعليق التفتيش البيطري بالمذابح التي لا تتوفر على شروط ومعايير السلامة الصحية الضرورية، معربا عن دعمه التام للمكتب للتعامل بحزم مع هذا المشروع.

وأكد المجلس على ضرورة مواصلة دعم المكتب وتعزيزه موارده حتى يتمكن من الاضطلاع بمهامه بما يتماشى وتطلعات المستهلكين خاصة في ظل تعدد التهديدات الصحية بالعالم.


---
تعليق جديد
----
لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب