NadorCity.Com
-
هذا ما قاله والد ناصر الزفزافي تعليقا على العقوبات التأديبية في حق معتقلي حراك الريف بسجن راس الما
متابعة

قال أحمد الزفزافي، والد القيادي في حراك الريف، ناصر الزفزافي، إن قرار المندوبية شكل صدمة للعائلات، مطالبا بكشف المكان الذي نقل إليه المعتقلون، وقال: “ماعرفناش فين كاين أولادنا”.

وأكد الزفزافي، الأب، في تصريح خص به موقع اليوم 24 على أن ابنه ناصر يتعرض للتعذيب، وقال إن “ناصر إلى حدود الساعة لا يزال في التعذيب”، مضيفا أن بيانات المندوبية العامة لإدارة السجون لم تكشف مكان نقل المعتقلين “بيانات المندوبية لا تخبرنا في كاين أولادنا”.

يذكر أنه بعد تسريب تسجيل صوتي للقيادي في حراك الريف، ناصر الزفزافي، قررت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، اليوم الاثنين، معاقبة قائد الحراك، وعدد من المعتقلين معه بوضعهم في “الكاشو”، ومنعهم من الزيارات العائلية.


---
تعليق جديد
----
لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب