NadorCity.Com
-
هولندا تنقل مصابين بفيروس كورونا إلى مستشفيات ألمانيا
ناظورسيتي: متابعة

قررت السلطات الصحية بهولندا، نقل مرضاها المصابين بفيروس كورونا المستجد إلى ألمانيا، وذلك بدء من اليوم 23 نوفمبر الجاري، وذلك بعد تعرض مستشفياتها لضغط كبير أصبح يهدد منظومتها الاستشفائية.

وكشفت السلطات الصحية بالأراضي المنخفضة، أنها تسعى من خلال هذا الإجراء الجديد تقليص خدمات الرعاية الاعتيادية الموجهة لمرضى كورونا بهدف التعامل السلس والجيد مع الارتفاع الذي يشهده البلد في نسبة المصابين بكوفيد19.

وأورد المصدر نفسه، نقل مريض إلى ألمانيا، حيث تم الاستعانة بعربة تنقل حوالي 240 كيلومترا شرقا من روتردام إلى مستشفى بوخوم، على أن يتم نقل شخص ثان غدا الأربعاء.


ويشهد مؤشر الإصابة بفيروس كورونا في هولندا، تزايدا مضطردا في الأسابيع الأخيرة، ووصفت السلطات المرحلة بـ"الحرجة" بعد استقرار دام أشهر منذ ماي المنصرم.

ومن المتوقع أن تشهد الحالة الوبائية في الأراضي المنخفضة زيادة في عدد الإصابات إلى مستويات قياسية، وفقا لما كشفت عنه مصادر مقربة من وزارة الصحة.

وتعرف المنظومة الصحية الهولندية، استعمال 470 سريرا من إجمالي 1050 بقسم العناية المركزة، وذلك إلى غاية يوم أمس الاثنين.

وشرعت العديد من المستشفيات، التقليص في عدد من خدماتها لاسيما المقدمة منها لمرضى السرطان وأقسام القلب والشرايين، وذلك بهدف إفساح المجال لمرضى كوفيد 19.

وحسب هيئة الصحة العامة الهولندية، اليوم الثلاثاء، فقد تم إغلاق حوالي ثلث غرف العمليات كإجراء احترازي يروم الحد من استغدام أسرة الإنعاش والتأهب لمواجهة الضغط القادم.

وكانت ألمانيا، صنفت هولندا، وبلجيكا في لائحة المناطق الأكثر خطورة بوباء فيروس كورونا، وذلك انطلاقا من يوم الأحد المنصرم .

وحددت الحكومة الألمانية مجموعة من القيود على المسافرين القادمين من بلجيكا، وهولندا، حيث فرضت على كل الأشخاص الذين يتجاوز سنهم 12 عاما، ويريدون البقاء لأكثر من 24 ساعة التسجيل بشكل مسبق في موقع خاص.

وللقيام بهذا الاجراء، يتم بعد تحميل شهادة التلقيح، أو شهادة تثبت الشفاء من الفيروس، أو أن يكون لديه اختبار سلبي لا تتجاوز مدته 48 ساعة .

هذا، وقد فرضت ألمانيا الخضوع لفترة من الحجر الصحي بالنسبة للأشخاص الذين لا يمتلكون أية وثيقة من الوثائق السالفة الذكر. حيث شددت على إمكانية انتهاء الحجر في اليوم الخامس، لكن بعد إجراء اختبار سلبي لفيروس كورونا.


---
تعليق جديد





لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب