NadorCity.Com
-
وضعية التموين وعمليات المراقبة والتدابير المتخذة بمناسبة شهر رمضان محور اجتماع بعمالة الدريوش
ناظورسيتي | الدريوش

ترأس عامل عمالة إقليم الدريوش، السيد محمد رشدي، مطلع الأسبوع الجاري، اجتماعا تنسيقياً، بمقر عمالة الإقليم، خصص للاطلاع على التدابير والإجراءات الضرورية الكفيلة بتتبع وضعية تموين السوق المحلية، ومستوى أسعار المواد الأساسية، بمناسبة شهر رمضان الأبرك، وكذا لتعزيز تدخلات المصالح المكلفة بعمليات المراقبة وبحماية المستهلك، وآليات التنسيق بين مختلف الإدارات والهيئات المعنية..

وأبرز عامل الإقليم خلال ذات الإجتماع، أن الهدف من التدابير المتخذة تروم دعم القدرة الشرائية للمواطنين وحماية سلامتهم وصحتهم، وضمان توفير المواد الغذائية بشتى أنواعها بالسوق المحلية خلال شهر رمضان، مشيرا في ذات الصدد أن العرض يفوق الطلب، داعيا جميع المتدخلين بمختلف اختصاصاتها تعزيز عمليات المراقبة اليومية لضمان شفافية المعاملات التجارية ومواجهة كافة الممارسات غير المشروعة الماسة باستقرار الأسعار، مع اتخاذ ما يلزم من عقوبات في حالة ثبوت الإخلال بالقوانين الجاري بها العمل.

وعلاقة بالموضوع، فقد تُوج ذات الاجتماع التنسيقي بإحداث خلية إقليمية للمداومة على مستوى العمالة، يعهد إليها تتبع حالة أسعار المواد الأساسية، والتموين على صعيد العمالة، وأخرى على مستوى الباشويات، والقيادات والدوائر، الملحقات الإدارية، إضافة لفتح خط هاتفي يحمل رقم 5757، والذي سيكون رهن إشارة المواطنين لتلقي شكاياتهم المرتبطة بوضعية الأسواق المحلية والأسعار والجودة وكافة الإشكالات، وذلك طيلة أيام شهر رمضان المبارك.

تجدر الإشارة إلى أن ذات الإجتماع، عرف حضور الكاتب العام للعمالة، ورئيس قسم الشؤون الإقتصادية والتنسيق بالعمالة، وفريق العمل، ورؤساء المصالح الخارجية المعنيين، ومن ضمنهم ممثلي المكتب الجهوي للسلامة الصحية، والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة، والهيئات الأمنية، ورجال السلطة، ورؤساء الجماعات الترابية بالإقليم.
































































---
تعليق جديد
----
لتصفح الموقع بنسخته الكاملة اضغط على الويب